Mille Et Un Maroc

« H.H »

Classé dans : Non classé — 3 août 2015 @ 12 h 36 min

أهواك ِ عندما تصمُتين … فأنا أغيبُ في هذا الصمت


وأسمعُك ِ من بعيد … وصوتي لم يلامسك ِ بعد
بدت لي تلك َ العيونُ تُحلق
وبدت لي تلكَ الإبتسامة الواضحة
ووجداني أصبح يكسو كل الأشياء
وحَلقت فراشةٌ في أحلامي لامست روحي
فبقيتِ رفيقا ً لروحي … في مجرد كلمات حزينة
أهواك ِ من بعيد وأهوى صمتَك ِ مع هديل ذاك الطائر
وأسمعُك ِ من بعيد وصوتي لم يلامسك بعد
فدعيني أصمُت مع صمتكِ
ودعيني أخاطب ُ صمتَكِ
مع ضوء ذاك القنديل
فأنت ِ الليلُ بسكونه وكواكبه
فصمتُك ِهو ذاك النجم البعيد الهادئ
أهواك ِ عندما تصُمتين لأني أغيب ُ في ذاكَ الصمت
فأنت ِ بعيدة ومؤلمة مثل الموت
كلمة منك ِ أو حتى بسمة تكفي

Pas de commentaire »

Pas encore de commentaire.

Flux RSS des commentaires de cet article.

Laisser un commentaire

 

CGT BNP PARIBAS 33 |
CGT HOPITAL LIBOURNE |
Fossedesmariannes |
Unblog.fr | Créer un blog | Annuaire | Signaler un abus | Etablissementlarochefoucauld
| Le defi de lili
| Agoodsweep